أصدرت الشاعرة سلمى جبران في منتصف كانون الأوّل 2014باكورة أعمالها الشعريّة "لاجئة في وطن الحداد". وقد صدرت المجموعة في أربعة دواوين؛ "دائرة الفقدان"، "الحلم خارج الدائرة"، "متاهة الحبّ" و"حوار مع الذات"عن دار نينوى بالتزامن في الشام وحيفا وتتكوّن المجموعة ممّا يربو عن 400 صفحة من القطع المتوسّط.

القصائد في الدواوين الأربعة كُتبت على مرّ السنين وتحمل في داخلها الحنين والعاطفة والأملوالثورة والدافعيّة للتغيير، وتطرح قضايا لها علاقة بـ "أنا" وبقضايا المرأة وبقضايا الإنسان لتدخل في دائرة وتخرج من أخرى، راسمة ملامح سيرتها منذ أن عرف يراعها الشعر.

الجدير بالذكر أنّ الشاعرة سلمى جبران رصدت ريع مجموعتها الشعريّة لجمعيّة السوار الداعمة لضحايا الاعتداء الجنسي.

واستضافت الفنانة سيسيل كاحلي ومجموعة الجاليري الثقافي في ترشيحا السبت الماضي الشاعرة سلمى جبران لتوقيع رباعيتها الشعرية بحضور العديد من أبناء ترشيحا والخارج. وشهد الحفل المميز عزفاً وغناء ومختارات شعرية للشاعرة.

ورحبت الفنانة سسيل كاحلي بالشاعرة جبران باسم الجمعية الثقافية في ترشيحا والتي تم إنشاؤها مؤخرًا. وقالت في كلمة الترحيب: "يشرفني بأنني قمت بتصميم جرافيكا إصداراتها 'دائرة الفقدان' و'الحلم خارج الدائرة' ، 'متاهة الحب' و'حوار مع الذات'، منوّهة إلى هذا العمل الشعري المميّز بألفاظه وعذوبته وعمقه الإنساني".

 

ودُعيت الشاعرة سلمى جبران لإحياء أمسية ثقافيّة شعرية في النادي الثقافي التابع للمجلس الملي الأورثوذكسي في حيفا، وذلك يوم الخميس الموافق 8.1.15. وتتخلّل الأمسية وصلة فنيّة وقراءات شعريّة ومداخلات.