صدر هذا الأسبوع عن دار النشر "بيتر لانغ" في الولايات المتّحدة، وهي دار نشر عالميّة تتمتع بمصداقية أكاديميّة كتاب: 

Short Fiction as a Mirror of Palestinian Life in Israel، 1944-1967
 Critique and Anthology

للباحثين: الدكتور سيف أبو صالح  والدكتور جمال أسدي. يسعى هذا الكتاب الى توثيق سيرة تطور القصة القصيرة في مرحلة هامة وخاصة، تحددت في السنوات الأخيرة للانتداب البريطاني على فلسطين عام 1944، وإقامة دولة اسرائيل عام 1984، وما تبع ذلك من تغييرات عصفت بالمجتمع الفلسطيني في البلاد حتى نكسة عام 1967 وذلك على اعتبار أن هذه المرحلة مرحلة مفصلية، حملت البذور التأسيسية لسيرة القصة القصيرة الفلسطينية.
إن إصدار جميع القصص المحلية التي نشرت في الاتحاد بين 1944-1967 مع مراجعتها وتبويبها وكتابة سيرة شخصية للكتاب. بالإضافة لكتابة مقدمة وافية عن تاريخ القصة المحلية بالاعتماد على هذه القصص،  توثيق له أهمية كبيرة في رصد الانتقال من نهاية الانتداب إلى بداية قيام دولة إسرائيل. ولعل هذا أول توثيق بهذا الشكل في الأدب المحلي في إسرائيل.  
لذا فإن هذا الانتاج سيشكل مادة علمية هامة لكل من يبحث تاريخ الأدب الفلسطيني في العصر الحديث، خاصة أن ما لا يقل عن 90% من المادة لم ينشر في كتب. كما سيشكل هذا البحث محفّزًا للباحثين لجمع مواد أخرى منتشرة في الصحف والمجلات، مثل الجديد، المجتمع، الفجر، حقيقة الأمر، جريدة اليوم، الأنباء وغير ذلك من الدوريات والصحف. 
زيّن الإصدار غلاف جذّاب وطباعة أنيقة، اشتمل على (185) صفحة من الحجم الكبير، الكتاب مدقّق ومحكّم، وتمّ تحريره من قبل مؤسسة كروس-كريسنت: دراسات جديدة عن الشرق الأوسط بإدارة ساري نسيبة و ر.كيفن لاسي.
يًباع الكتاب بمبلغ 85 دولارًا، من قبل موزّعين كبار مثل "الأمازون"