هي سوريا الآن..
وسواها الآن.. لا أحد
وإن تَكُنّ سوريا اليوم
هي سوريا الأسد
وإن تكاثر بروضِها الجرذان
وأكبَرهم حَمد
فهذا القتلُ
وهذا الذبحُ
وهذا العهرُ
هو الدليلُ عن المدد
 
هي سوريا الآن..
فوّقَ القبيلةِ
فوق البداوةِ
وفوقَ أشكالِ العُقد
هي سوريا الآن
وإن علاّ صوتُ النفاقِ
في العديدِ وفي العتادِ وفي العَدد
وإن أصبح للأذنابِ وجهٌ
وإن صَار للخصيان سَند
هي سوريا الآن
وإن طفَحَ الغُبارُ
وإن حلّ الدمارُ
وإن أبي لهبٍ وعد
 
هي سوريا الآن
وإن تكالبَ الجبناءُ
وتعاضدَ السفاحون واللصوص
وأعداءِ البلد
هي سوريا الآن
وهي الآبية والعصية للأبد
هي سوريا الآن
وإن أحلّكَ الليلُ ظلامًا
وإن غدا الوقت أبد
 
هي سوريا الآن
فانتفضي يا أمة الجِياعِ
بكل ما أُتيتِ من عزمٍ وكد
هي سوريا الآن
فلا وقتٌ هُنالك للحوارِ
ولا مكانٌ للترددِ واللّدد
فيا جموع الناس هيا
حدقوا.. رَغم الظلامِ
بكل واردةٍ ورَد
فما حمدٍ وآل سعودٍ قبلهُ
سوى عبيدًا في القدد
خِصيةٌ ينامون في روثهم
حثالةٌ برأسمال مُعتمد
جادت لهم تلك الرمال بنفطها
فتمرغوا بالذل رملاً وزبّد
 
هي سوريا الآن..
فإن سقطت..
ينتهي عصر العروبة للأبد
 
هي سوريا الآن
هي الشأم
وللشأم وقفةٌ
تصاب عين الشمس منها بالرمد
يا شام إني متيمٌ
وعاشقٌ.. منذ أن كنتُ ولد
اليكِ أحنُ وفي الضلوعِ
شوقٌ عتيٌ ..
يقرع بي.. قرع أجراس الأحد
 
شفاعمرو 14.05.13