اشتهت الريح البحار
ولاذت بأوراق الشجر
لملم الندى حباته ورحل
ارتدت العيون خمار ضباب
فارتدينا الظلمة وارتطمنا بسواد
 
 
كدنا نحترق فركبنا صهوة نار
رأيناها تخرج من رحم الثلج
كل شيء حل بغتة....
 
 
وبغتة بتنا نسترق كل شيء
نسترق الدمعة والصرخة
نسترق الضحكة والبسمة
نسترق حتى الأفكار والأقدار
ورغيف الخبز ونسوغ فعل التتار
وسطوة التقليد والخرافة
 
 
أدركنا انه لا يدرك الحضور
إلا بالغياب
 والعكس ليس صحيحا،
إلا إذا خرج الظل
من انعكاسه
وغطت البحار
على عمق يأسه
 
 
يا ملك العفة،
أيقينا أن أبانا ليس امرأ سوء
وليست الأم بغيا؟!
كيف إذن يشاع أنا بدعة؟!
فيا ملك الرحمة هل يرحم
من كان سفيها أو كان عصيا؟!
 
 
سنرابط في ظل الله
نناغي تمرات النخل
ونلوذ من شظف القحل.
يا ملك النور هل من
وحي يوحى يكسر هذا العتم...
 
شفاعمرو