عصام ياسين

 

لقد عودنا حزب  وقاده الجبهة وراكاح ان الحقيقة تتغير حسب الموقف  فابو الثائر يعرف جيدا ان كلامه الأخير عار  من الصحة حيث احتفل ماكي وراكاح ومن ثم حداش بعيد استقلال الدولة العبرية ومنذ اليوم الأول  لقيامها .وآخر العنقود في فترة ولاية توفيق زياد ورامز جرايسي  حيث اقيم كل سنة احتفال الاستقلال في الناصرة! وبالتحديد في بيت شبرينتساك في حي بير الامير. هل تعرف ذلك يا احمد؟ ام ان ذلك شيء قانوني  كوننا مواطنين في دولة اسرائيل كادعائك شرعية رفع العلم فوق المؤسسات البلدية العربية ام ان القانون في نظركم كالعملة ذو وجهين كما عودتمونا  من تصرفاتكم وتلاعبكم السياسي!

ناهض قانوني برفعه العلم وعرسان منافق؟ كيف بربك تفسر تلك المحاباة  او ذلك الانبطاح من اجل المصلحة الحزبية الضيقة؟

 

رغم معارضتي السياسية  للشخصين بهذا الموضوع الا  أنني احترم عرسان اكثر لصراحته وعدم تلونه وخداعه مما يميز رئيسكم وائتلافكم الممجوج! نصيحة أخوية لكم اذا اردتم رجم عرسان بالحجارة  فرجاءا الا  تختبؤا وراء الزجاج! الوطنية أللتي تدعونها نعرفها جيدا منذ هجرة اليهود الصهاينة -مدعو الاشتراكية الزائفة من اوروبا الى فلسطين لتحقيق الخطة اللتي رسمها زعيمهم هرتسل في بازل  واللتي هدفت لاحتلال الارض والعمل في فلسطين .فكان "الرفاق"ايهود فصيلا نشطا فس منظمات الاتسل والهجاناه وهشومير هتسعير  وشاركوا في معارك طرد العرب من بيوتهم وقراهم لاحتلال بيوتهم واقامة الدولة العبرية وكانوا من اوائل موقعي وثيقة الاستقلال كما نشطوا في تسليح الدولة الفتية بالسلاح الاشتراكي وخاصة التشيكي مما سهل على الدولة القضاء على كل امل باقامة الدولة العربية. ومنذ اليوم الاول لقيام الدولة الصهيونية سعى زعماء ماكي لاقناع الدول الاشتراكية على دعم الدولة بترسيخ العلاقات الدبلوماسية والتجارية والعسكرية.ولكن يا احمد لا اريد ان اثقل على ذاكرتك كي لا اضنيك بل اريد ان اسئلك عن نمقاش الحزب الداخلي بين اعضائه العرب واليهود حول رفع العلم الاسرائيلي في المناسبات والمؤتمرات الحزبية!هل تذكر؟ اخيرا اقول  لكم جميعا ممن تتمادون في السباب على عرسان لن يجديكم نفعا اذ اثبت

ابو مصلح المرة تلو الأخرى علوه الأخلاقي وتساميه الخلقي عنكم وحبه لوطنه إلام شفاعمرو قبل كل شيء وترك لكم بيعها على مذبح اللعلعة والخطابات الخاوية والمغرضة.فقد جربكم الشفاعمريون ايام حكم  الزمرة كيف بعتم الطنية مقابل وظيفة  مخزية للنيابة!

اخجلوا قليلا  فلولا صنيع عرسان يوم الانتخابات لكنتم الان تختبؤن في جحر لا يعرف مكانه!قليلا من الحياء يا ساسة الانو دوينو!!