ترجمة خاصة -كشفت صحيفة يديعوت أحرونوت العبرية، الصادرة اليوم الأحد، أن المؤسسة العسكرية الإسرائيلية ستطلب من الولايات المتحدة الأميركية ما يمكن أن يطلق عليه "تعويض" مقابل استعدادها لتوريد أسلحة متطورة إلى الإمارات منها طائرات الشبح F35.

وبحسب الصحيفة، فإن إسرائيل قد تطلب تزويدها بأسلحة لم تحصل عليها بعد من الإدارة الأميركية وذلك للحفاظ على الميزة النوعية للجيش، إلى جانب السماح لها بإنتاج وتوريد أنظمة الأسلحة المتطورة كجزء من المساعدة العسكرية الأميركية السنوية.

وأشارت الصحيفة، إلى أنه في المؤسسة الأمنية والعسكرية يعتبرون أن قضية صفقة طائرات الشبح قد انتهت بين الولايات المتحدة والإمارات.

ووفقًا للصحيفة، فإنه من الناحية الرسمية، صفقة الأسلحة ليست جزءًا من اتفاقية التطبيع، لكن الوساطة الأميركية تضمنت تأجيل الضم، وصفقة السلاح، والتطبيع.