قال رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتنياهو ردا على الادعاءات ضده من قبل المستوطنين في غلاف غزة ومن قبل منافسيه السياسيين حول “تقاعسه امام حماس” وقال:”سمعت ادعاءات كثيرة بأنني امتنع من الخروج الى معركة بسبب الانتخابات” وتابع “هذا ليس صحيحا، إذا لزم الامر سنخرج الى معركة عسكرية واسعة”.

وأضاف نتنياهو مساء الاحد”اود ان اثني على الجيش الإسرائيلي وعن عملية تصفية خمسة مسلحين أمس في مناطق غزة، مهمتي هي الحفاظ على الامن والهدوء. نحن نقوم بجميع الإجراءات اللازمة والجانب الاخر يدرك هذا جيدا، ويشعر جيدا بوطأتنا”.

وتابع نتنياهو:” سمعت اقوالا إنني امتنع عن الشروع بعملية عسكرية واسعة بسبب اعتبارات الانتخابات. هذا غير صحيح، كل من يعرفني يدرك ان اعتباراتي موضوعية وحقيقية وانا أعمل بتعاون تام مع قوات الامن الإسرائيلي، بحزم وحكمة. وان تطلب الامر سنخرج الى معركة واسعة بدون أي علاقة للانتخابات. سنفعل ما هو ضروري لدولة إسرائيل”.

وتأتي تصريحات نتنياهو في اعقاب سلسلة التصعيدات الأمنية السبت والاسبوع الماضي بالمنطقة الحدودية بين إسرائيل وغزة.