يحتل رئيس الحكومة الإسرائيلية، بنيامين نتنياهو، المرتبة التاسعة من بين الإثني عشرة زعيما الأكثر تقديرا في الولايات المتحدة لعام 2017، هذا ما يتضح من استطلاع أجراه معهد البحث الأمريكي "‏Gallup‏". نتنياهو والسيناتور الأمريكي هما اليهوديان الوحيدان اللذان يظهر اسماهما في القائمة.

وفقًا للاستطلاع، يحظى نتنياهو بتقدير أكثر من مدير عامّ أمازون، ومن دالي لاما، وأكثر من نائب رئيس الولايات المتحدة، مايك بنس أيضا‎.‎

كما واختار الأمريكيون رئيس الولايات المتحدة السابق، باراك أوباما، وهيلاري كلينتون بصفتيهما "الشخصية الأكثر تقديرا".

هذه هي السنة العاشرة التي يفوز فيها أوباما بلقب الشخصية الأكثر تقديرا في الولايات المتحدة، في حين أن هيلاري كلينتون حظيت بلقب المرأة الأكثر شعبية طيلة الـ 16 سنة الأخيرة، واختيرت بصفتها الزعيمة الأكبر من أي رجل أو امرأة في استطلاعات معهد البحث "‏Gallup‏".

احتل الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، المرتبة الثانية مع فارق نسبته %3 بينه وبين أوباما. وينحدر اسم ترامب في قائمة صغيرة لرؤوساء يشغلون منصبا ولكنهم لم يحظوا بلقب، وهي تتضمن الرؤساء السابقين ريتشارد نيكسون، جيرالد فورد، جيمي كارتر، جورج والكر (دبيلو) بوش.

احتلت ميشيل أوباما المرتبة الثانية في قائمة النساء. كما ووصلت سفيرة الولايات المتحدة الأمريكية لدى الأمم المتحدة، نيكي هالي، إلى المرتبة 9 من بين 11 مرتبة (تفوّقت عليها ميلانيا ترامب)، واحتلت كيت ميدلتون والمطربة الشعبية بيونسيه المرتبين الأخيرتين، هذا ما يتضح من الاستطلاع.