لقي باسل مصطفى عاصي (46 عاما) مصرعه، بعد ان اقدم مجهولون، على اطلاق وابل من الرصاص بإتجاه سيارة خلال سيرها بين جلجولية وكفر برا. هذا وتشير المعلومات انه تم نقل الرجل الى المستشفى حيث تم اقرار وفاته متأثرا بجراحه بالبالغة .قوات الشرطة وصلت الى المكان وشرعت التحقيق في ملابسات الحادثة، لا سيما ان الخلفية غير واضحة ولم يبلغ عن اعتقال الضالعين.

يشار الى ان الضحية عاش اكثر من 15 عاما خارج البلاد، وذلك بعد ان كان شاهدا في احدى القضايا الجنائية، وقبل فترة عاد الى مسقط رأسه في كفر برا واليوم قتل.هذا وبحسب المعلومات ان الضحية اصيب بعدة عيارات نارية في القسم العلوي من جسمه، حيث حاول الهرب لكن مطلقي الرصاص وصلوا اليه وقتلوه في المكان.

وجاء في بيان صادر عن المتحدث باسم شرطة اسرائيل للإعلام العربي:"تلقت الشرطة بلاغ عن رجل مصاب إثر اطلاق نار داخل سيارة في قرية كفر برا.طواقم طبية التي وصلت الى المكان اعلنت عن وفاة المصاب في المكان.افراد من الشرطة وصلوا الى مكان الحادث  وشرعوا بالتحقيق لفحص ملابساته".