قضت محكمة العمل القطرية الاسرائيلية اليوم الاربعاء بعدم قانونية وشرعية  "ساعات الدوام" التي تستخدم بصمة الموظف لإثبات حضوره وانصرافه من العمل كون البصمة وتسليمها لجهة اخرى قد تخرق خصوصية الفرد.
وقالت المحكمة في قرارها الذي صدر ردا على التماس قدمته العاملات في قطاع التعليم في بلدية قلنسوة  ان طلب البلدة من العاملات تسجيل بصماتهن على ساعة الدوام امرا لاغيا وغير قانوني.