بحثت لجنة التعليم البرلمانية يوم الثلاثاء بطلب من النائبين عيساوي فريج- ميرتس ود. أحمد الطيبي، رئيس العربية للتغيير- القائمة المشتركة، في قضية تزامن امتحاني البسيخومتري وبجروت الفيزياء في نفس اليوم 05.07.2018.

وقال النائب عيساوي فريج انه تقدم بهذا الطلب بعد توجه عشرات الطلاب العرب ممن يودون التقدم للإمتحانين بنفس التاريخ، وطالبوا بإيجاد حلول بديلة.

وقال النائب د. أحمد الطيبي:"على مدار الفترة الماضية تلقينا عدة توجهات من قبل أهالي الطلاب ومن الطلاب انفسهم، الذين شكوا من تزامن موعد امتحان البسيخومتري مع موعد امتحان بجروت الفيزياء (٥ وحدات)، وعليه كنت قد توجهت لوزارة التربية وقدمت استجوابا لوزير التربية.

وأضاف الطيبي: "تلقيت بالامس ردا ايجابيا من وزارة التربية والتعليم حول الموضوع، حيث تم التوصل الى حل لطلابنا. على الطلاب المتقدمين لامتحان بجروت الفيزياء التواصل مع المركز القطري للامتحانات والتقييم خلال الأيام الثلاثة التي تلي امتحان البجروت، وسيتم تسجيلهم لموعد بسيخومتري خاص يتم تحديده موعده ومكان اجرائه خلال الفترة القادمة، بالتنسيق مع الجامعات التي ستمنح القاعات للطلاب". 

كما تحدث في جلسة اللجنة د. علاء خليلية من معهد انفينيتي للبسيخومتري الذي اشار الى تجاهل وزارة التعليم وتعنت  المركز للامتحانات والتقييم بتغيير الموعد مما استجوب التوجه الى النواب العرب.

وتحدث المرشد في امتحانات البسيخومتري نزار مجدوب عن هذه الاشكالية، وضرورة حلها بشكل جذري وكذلك حل مشكلة المتقدمين لامتحان " ياعيل" و"امير" في نفس اليوم.

واعترفت د. عنات بن سيمون المديرة العام في مركز الامتحانات والتقييم" البسيخومتري" بالخلل الحاصل، ووعدت بألا تتكرر مثل هذه الأخطاء مستقبلاً، في حين شدد دافيد جال وهو مدير قسم الامتحانات في وزارة التربية والتعليم على ان الوزارة نشرت اليوم مواعيد امتحانات البجروت التي ستجرى في العام القادم لمنع تزامن الامتحانات مع البسيخومتري.