تحولت فعاليات بلدية شفاعمرو  من خلال شبكة المراكز الجماهيرية ووحدة الشبيبة وبدعم من وزارة المعارف قسم ادارة المجتمع والشباب، خلال  الشهر الحالي إلى خلية نحل في مختلف أحياء المدينة وذلك ضمن برنامج تحديات في التربية اللامنهجية، الذي ينطلق لأول مرة في شفاعمرو .

يهدف البرنامج إلى نقلة نوعية في مجال النشاطات والفعاليات اللامنهجية بهدف تعزيز مثل هذه البرامج بين الأطفال والشبيبة، بالإضافة لإدخال برامج ودورات حديثة وعصرية لكافة الأجيال، التي تسعى إلى تطوير الإبداع الذاتي والقدرة على التعبير والمشاعر، بهدف صقل المواهب الفنية والقدرات الفردية، بالإضافة لكسر الحواجز واكتشاف عدد من المواهب الكامنة في طلابنا.

البرنامج يخدم طلاب وطالبات شفاعمرو وموزع في عدد من الأماكن  بهدف الوصول إلى كل طفل في شفاعمرو مثل القلعة و المدارس الجماهيرية والمركز الجماهيري.

مع بداية الشهر الحالي ومع افتتاح برنامج التحديات تم الانطلاق بالدورات التالية، دورات للأهالي والطلاب لجسر الهوة وملئ الفراغ بشكل فعال، دورة الشطرنج ، برنامج ميخائيل في أربع مواقع، دورة الكابويرا، دورة التطريز والحياكة، دورة فن الخطابة، أسعاف أولي، اكسترا دكتورز، الفنون القتالية، تصوير افلام وغيرها من البرامج.

وينتظر الطلاب افتتاح المخيم الصيفي الكبير لكل طلاب شفاعمرو، والذي سيتم تفعيله  في المدارس:  العين "أ" ، الكاثوليك والابتدائية "د" من تاريخ 23 من الشهر الحالي حتى الرابع من شهر آب القادم.

المخيم معد لطلاب الصفوف الثالث حتى السادس الابتدائي، المخيم يتضمن سلسلة من النشاطات العلمية والتعليمية حيث تعرف الطلاب من خلال الفعاليات على تقنيات حديثة في ظل العولمة وإدراك طلابنا في سلم التقدم .

يقوم على تنفيذ الفعاليات مرشدين مهنيين ومختصين ومن مجموعات القادة الشباب في وحدة الشبيبة.

الاستاذ صابر يوسفين مدير وحدة الشبيبة شكر بدوره ادارة البلدية على دعمها المادي والمتواصل وشبكة المراكز الجماهيري على تعاونها في تفعيل وإنجاح الفعاليات، وأكد على أهمية اهداف الفعاليات والمخيمات التي تتبلور حول وضع الطالب في مركز الحدث ومركز النشاطات. وأستطرد يوسفين أن العطلة الصيفية طويلة ونحن نسعى في وحدة الشبيبة أن نكون العنوان من خلال إيجاد الأطر التربوية، كي تحوي أبناءنا وبناتنا في العطلة وملئ الفراغ وإعطاء فرصة لطلابنا الخروج للترفيه والتعليم في آن واحد. ندعو كافة الاهالي والطلاب الانضمام لمثل هذه النشاطات واستثمار وقت الفراغ بشكل ايجابي.

رئيس البلدية السيد امين عنبتاوي قدم التهاني للطلاب بمناسبة العطلة الصيفية وأكد على رؤية البلدية فيها بوضع برنامج مثمر مليء بالتحديات للطلاب والذي تتبناه بلدية شفاعمرو للمرة الأولى حيث يصبو البرنامج إلى توفير  أطر تربوية  لكافة طلاب المدينة على اختلاف أعمارهم . ان هذا الكم الهائل من الدورات والبرامج متعددة الاهداف، يهدف لخلق أجندة تربوية، كي نساهم في بلورة شخصية كل طالب.

كما وطالب رئيس البلدية الالتفاف حول هذه البرامج الغنية واستثمار الميزانيات التي تكرسها بلدية شفاعمرو لهذا البرنامج.