أفادت وسائل إعلام عبرية، مساء اليوم الخميس، أنّ "عملية إطلاق رصاص وطعن نُفّذت في سوق في مدينة بيتح تكفا، وأسفرت عن إصابة 6 مواطنين بجراح متفاوتة. في حين تمّ اعتقال مشتبه فلسطيني"، بحسب الانباء الواردة.
قال الناطق بلسان نجمة داوود الحمراء أنّ "طواقم الإسعاف قدّمت العلاج الطبي لأربعة مصابين بجراح متفاوتة وتمّ نقلهم إلى مستشفى بيلنسون، بينهم رجل وامرأة في الخمسينات، وسيدة (30 عاما) وجميعهم يعانون من إصابات نتيجة عيارات نارية في الأطراف السفلية. إضافة إلى مصاب رابع (40 عامًا) بجراح طعن في القسم العلوي من جسده"، بحسب البيان.
هذا، وقالت المتحدثة باسم الشرطة لوبا السمري، في بيان عممته على وسائل الاعلام أنّه:"وفقًا للمعلومات والتفاصيل الاولية المتوفرة، تمّ إطلاق رصاص، مساء اليوم الخميس، في بيتح تكفا وتحديدًا في سوق المدينة هناك. وقد تمّ إعتقال مشتبه، على ما يبدو فلسطيني"، وفقًا لبيان الشرطة.
وأوضح بيان الشرطة أنّه:"أصيب في المكان 3 اشخاص جراء اطلاق عيارات نارية وهم  مصاب ومصابة في الخمسينات، ومصابة بالثلاثينات من عمرها. وكذلك أحيل من الجوار هناك مصاب رابع في الاربعينات من عمره جراء تعرضه للطعن. هذا، وقد تمّت احالة المصابين للعلاج بالمستشفيات هم بحالة طفيفة"، بحسب الشرطة. وأشارت لوبا السمري في بيان لاحق أنّه:"تمّ ضبط سلاح مع المشتبه والذي نفّذ فيه العملية، والتي هي وعلى ما يبدو عملية معادية. وما زال يتم فحص العلاقة ما بين واقعة اطلاق العيارات النارية وواقعة الطعن والتحقيقات جارية"، بحسب السمري.
الشرطة: المشتبه فلسطيني من قضاء نابلس
وجاء في بيان لاحق من المتحدثة باسم الشرطة لوبا السمري أنّ:"عدد المصابين جراء العملية وصل إلى 6، حيث وصفت جراحهم جميعًا بالطفيفة. هذا، وتبيّن من مراجعات الشرطة أنّ المشتبه هو فلسطيني (19 عامًا) من سكان بلدة بيتا في محافظة نابلس. وتمّ القاء القبض عليه في أحد الشوارع القريبة من السوق على يد مواطنين، وتمّ اعتقاله من قبل الشرطة التي سارعت الى المكان والسلاح ما زال بيده، علمًا أنّه لم يصب باذى. والتحقيقات جارية"، بحسب الشرطة.