فصلت الحكومة الباكستانية يوم الثلاثاء 28 طيارا يعملون لدى شركات طيران مختلفة في البلاد بعد أن أثبت تحقيق بدأته السلطات أنهم يحملون رخصا مزيفة.

وقرر اجتماع لمجلس الوزراء الفيدرالي برئاسة رئيس الوزراء عمران خان بدء إجراءات جنائية ضد الطيارين المزيفين، وفقا لما ذكرت وزارة الإعلام والإذاعة في البلاد.

وفي خطوة أخرى، علقت هيئة الطيران المدني الباكستانية تراخيص 34 طيارا إضافيا بينهم امرأتان على أن يتم في الخطوة القادمة إجراء مزيد من التحقيقات في تراخيص الطيارين الموقوفين لتحديد مصيرهم من قبل الحكومة الفيدرالية.

وتحقق لجنة لتقصي الحقائق تابعة لشعبة الطيران بالحكومة الباكستانية في التراخيص بعد شكوك توصلت إليها السلطات في سجلات الطيارين بالبلاد خلال تحقيق كانت تجريه في حادث تحطم طائرة في كراتشي مؤخرا خلف 97 قتيلا بينهم أفراد الطاقم.