تعمل كتلة "كلنا" برئاسة وزير المالية الاسرائيلي موشيه كحلون على بلورة خطة تُسمى "نيتو غولان" لمضاعفة عدد سكان هضبة الجولان ليبلغ مائة الف في غضون عشرة أعوام.
وذكر موقع "مكان" الاسرائيلي ان من بين بنود الخطة تقديم تسهيلات ضريبية وتخفيض أسعار الأراضي ومد سكك حديدية الى الهضبة وبناء غرف دراسية وإقامة حديقة حيوانات وإزالة الغام.
واكد نائب الوزير الاسرائيلي مايكل اورين من "كلنا" ان عدد سكان الهضبة من الاسرائيليين الان يبلغ 22 الفا فقط.