أقرّت الحكومة الإسرائيليّة، مساء يوم السبت، بنود الدفعة الثالثة من تسهيلات الخروج من إغلاق كورونا، تدخل حيّز التنفيذ، الأحد.

وكان من المقرّر أن تقرّ الحكومة هذه البنود أمس، الجمعة، غير أنها تأجلت بسبب عدم انتهاء المستشارين القضائييّن للحكومة من صياغتها، بحسب ما ذكر موقع "واينت".

وذكر بيان صادر عن مكتب رئيس الحكومة الإسرائيليّة، بنيامين نتنياهو، اليوم، السبت، أنّ التسهيلات هي:

  • عودة الصفوف السابعة حتى العاشرة إلى التعليم الوجاهي في البلدات الخضراء والصفراء وبعض البلدات البرتقاليّة، بالإضافة إلى فتح مؤسسات التعليم العليا.
  • فتح قاعات الأعراس ضمن تقييدات كورونا: امتلاء القاعة حتى 50% من قدرتها الأصلية على ألا يزيد ذلك عن 300 شخص، بناءً على تعليمات "الشارة الخضراء"، أي مرور أسبوع على جرعة اللقاح الثانية أو الشفاء من الفيروس خلال الأشهر الست الأخيرة. ويمكن لـ5% فقط من المشاركين الدخول عبر إبراز فحص سلبي.
  • المطاعم: إتاحة الجلوس في الداخل للحاصلين بناءً على تعليمات "الشارة الخضراء" (امتلاء القاعة 75% على ألا يزيد ذلك عن 100 شخص)، وفي الخارج حتى 100 شخص مع الحفاظ على بعد مترين بين الطاولات.
  • فتح قاعات الطعام في الفنادق، حتى 50% من قدرتها الأصلية على ألا يزيد ذلك عن 300 شخص.
  • الفعاليّات الثقافية والرياضيّة ودور العبادة والمؤتمرات: حتى 500 شخص في مكان مغلق و750 في مكان مفتوح.
  • في القاعات أو في الملاعب التي تضمّ أكثر من 10 آلاف مقعد يسمح بدخول 1000 شخص في المكان المغلق و1500 في المكان المفتوح.
  • فتح مطار بن غوريون بدءًا من الأحد أمام 5 وجهات يوميًا: نيويورك، فرانكفورت، لندن، باريس، كييف. على أن تضاف لاحقًا تورنتو وهونغ كونغ.
  • أمّا المعابر البريّة، فتقرّر فتح جسر الشيخ حسين (قرب بيسان) حتّى مرّتين في الأسبوع، وفتح معبر طابا مرّة واحدة للذين تواجدوا هناك حتى الثالث من شباط/فبراير الماضي.
  • بإمكان من تعافى من الفيروس أو حصل على اللقاح الخروج من البلاد بشكل حرّ، باستثناء كم معبر طابا.
  • وألغي الإلزام بالحجر الفندقي للعائدين من السفر، بدلا من ذلك ستشدّد إجراءات الشرطة لمراقبة الملزمين بالحجر العائدين من السفر العائدين من الخارج.
  •