حضر رئيس بلدية شفاعمرو أمين عنبتاوي ومدير قسم في وزارة الطاقة وممثلون عن ستة دول متوسطية وهم المغرب ومصر وتونس والأردن ولبنان والسلطة الفلسطينية إلى مدينة أكادير للمشاركة في أشغال المؤتمر السابع للجنة تسيير مشروع CES MED. استمر المؤتمر في اكادير في جنوب المغرب مدة اربعة ايام وشارك ايضاً في المؤتمر طواقم من الاتحاد الاوروبي في مجال التمويل والدعم، اضافة الى معدي الخطط والبرامج ، والمهندسين والمستشارين.

مشروع "توفير طاقة نظيفة لمدن البحر المتوسط" (CES-MED) هو مبادرة ممولة من الإتحاد الأوربي لتوفير التدريب والمساعدة التقنية لمساندة السلطات المحلية  في الدول المستفيدة من الآلية الأوروبية للجوار والشراكة، وذلك في إطار رؤية شاملة لمساعدة هذه الدول. كما ويشمل المشروع أيضا رفع وعي السكان وتبادل المعرفة والخبرات وكذلك بناء شراكات دائمة ما بين السلطات المحلية في الاتحاد الأوروبي ونظيراتها في دول المتوسط. 

يقدم مشروع CES-MED دورات تدريبية و مساعدة تقنية لمجموعة مختارة مكونة من 2 الى 3 سلطات محلية في كل بلد مشارك بالمشروع. يقدم المساعدة التقنية المباشرة و التدريب للسلطات المحلية و تبادل أفضل الممارسات لإعداد خطط شاملة لحل المشاكل الملحة للطاقة المتجددة و كفاءة الطاقة و تدبير المياه و النفايات و النقل العمومي و التنقل.

 

من خلال مداخله لرئيس بلدية شفاعمرو في المؤتمر شرح من خلالها الخطوات التي نفذت منذ التعاقد والتوقيع على الاتفاقية والانضمام للمشروع. وقال : "تم اعداد مسح ودراسة معمقة حول موضوع استهلاك الطاقة في مدينة شفاعمرو كجزء اولي للمشروع. كما وتم تغير اضاءة الشارع الرئيسي في شفاعمرو من انارة تقليدية الى انارة ليد في شارع توفيق زياد، ومن المخطط استبدال كافة الانارة في شوارع البلد بعد الحصول على ميزانية. ان الهدف الرئيسي لهذه المشاريع هو خفض انبعاث ثاني اوكسيد الكربون بنسبة 20% حتى سنة 2020." كما تحدث الرئيس من خلال مداخلته على الدعم الذي يقدمه الاتحاد الاوروبي والتجاوب والرغبة باستمرار التعاون مع شفاعمرو كمدينة عربية اولى واكد الممثلون عن الاتحاد الاوروبي ترحيبهم بكل مبادرة. من خلال مداخلته في المؤتمر تم طرح فكرة اولية لإقامة مشروع خاص لتجميع النفايات واستغلالها لاستخراج غاز الميتان الذي من الممكن ان يحافظ على البيئة وايضا يشكل مصدر ربح للبلدية. واكد المسؤولون انهم على استعداد للتواصل وتطوير الفكرة واخذ شراكة فعالة من اجل انطلاق المشروع.

كما وسينطلق برنامج توعية خاص للمواطنين في شفاعمرو حول استهلاك الطاقة وسيتم وضع خطة شاملة حول تغير الاجهزة الكهربائية التي تستهلك الكثير من الطاقة في جميع المؤسسات التابعة للبلدية من مباني ومدارس ومراكز جماهيرية.