الكنيست تصادق بالقراءة التمهيدية على قانون السعدي والطيبي لتخفيض رسوم التأمين الوطني للطلاب

 

- اسامه سعدي: لطالما رددنا لأننا نحمل هموم الناس، وهذا ليس شعارًا رنّانًا بل هذا نهج عمل. مبروك لطلابنا

- د. أحمد الطيبي: لما يكن من السهل تحقيق هذا الانجاز الذي جاء بعد عمل ومتابعة مضنية أمام الوزارات المختلفة من أجل الحصول على دعم اللجنة الوزارية وتحقيق هذا الانجاز لطلابنا

 

صادقت الكنيست اليوم (الاربعاء) بالقراءة التمهيدية على قانون تقدم به النائبان أسامة سعدي وأحمد الطيبي، العربية للتغيير، القائمة المشتركة، والذي ينص على تخفيض رسوم التأمين الوطني المفروضة على الطلاب داخل البلاد وخارجها، ووفقا للقانون، قد يصل التخفيض الى نحو  ٥٠ أو ٦٠٪‏  بقرار من الوزير  وما تقرره لجنة الرفاه الاجتماعي التي ستناقش تفاصيل هذا القانون فورا، لاتمام المصادقة على اقتراح القانون بشكل نهائي.

وقد صرح السعدي فور المصادقة على القانون: "لطالما قلنا: نحمل هموم الناس، وهذا ليس شعارًا رنّانًا بل هذا نهج عمل، فما بالنا اذا كانت الشريحة المتضرّرة هم الطلاب؟! حيث يضع هذا القانون حدًا للإجحاف الواقع عليهم، فقد كان  الطالب يضطرون الى دفع الاف الشواقل فور تخرجهم من الجامعة او الكلية، الامر الذي يُثقل على كاهل الخريج والعائلة بعد سنوات من دفع مصاريف التعليم والمبيت والمواصلات وغيرها".

 

يُذكر أن هذا القانون المُقترح حظي وأخيرا باجماع جميع الكتل البرلمانية، حيث نجح النائبان السعدي والطيبي باقناع الحكومة بدعم القانون،  كما وكان اقتراحات سابقة مشابهة تقدم بها النائب السابق محمد بركة وفي الدورة الحالية النواب جمال زحالقة وعبدالله ابو معروف وعايده توما سليمان.

 

وزير الرفاه الاجتماعي حاييم كاتس وجه كلامه للنائب اسامه سعدي قائلا: ما من شك ان الحديث يدور عن قانون هام وأنا اعترف هنا امام الهيئة العامة أنك نجحت في اقناعي واقناع الحكومة بدعم هذا القانون.