كشف تقرير نشرته القناة السابعة العبرية، الأربعاء، أن رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، أعد خطة لحشد الدعم الدبلوماسي لإسرائيل، من خلال شراء أصوات 50 دولة بمبلغ 50 مليون دولار.

وجاء في التقرير أن “نتنياهو بدأ برنامجًا يعتمد على منح مبالغ مالية بقيمة 50 مليون دولار كمساعدات لـ 50 دولة تحتاج إلى هذه المبالغ، وشرع نتنياهو بالفعل بخطة لإنشاء صندوق استثمار بهذا المبلغ”.

ووفقًا للتقرير فقد بدأت وزارة الخارجية الإسرائيلية اختيار الدول والبلدان التي سيتم تقديم المساعدات لها، ومن ضمنها بلدان من أفريقيا وأوروبا الشرقية وآسيا، وهذه الدول ستحصل على مساعدات في مجالات مختلفة، وليست نقدية، كإنشاء مشاريع في مجال الزراعة وتحلية المياه وتطوير التكنولوجيا”.

ويرى نتنياهو أن “مثل هذا الأمر سيؤدي إلى كسب التأييد السياسي من تلك الدول وبالتالي رفع نسبة التأييد الدولي لإسرائيل، خصوصًا بعد قرار غواتيمالا وإصرارها على نقل سفارتها من تل أبيب إلى القدس الأمر الذي جعل نتنياهو يعتقد أن خطوته هذه ستجعل باقي الدول تسير على خطى غواتيمالا“.

ويأتي قرار نتنياهو هذا بهدف شراء أصوات الـ50 دولة بعد الهزيمة الدبلوماسية التي لحقت الأسبوع الماضي بإسرائيل، بعد أن صوتت الجمعية العامة التابعة للأمم المتحدة ضد قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب اعترافه بالقدس عاصمة لإسرائيل.