تفاجأ المارة في شوارع تل أبيب وفي السوق المركزي في المدينة، “سوق الكرمل”، الثلاثاء، عندما شاهدوا الطاهي المشهور، جيمي أوليفر، الذي تجول في سوق تل أبيب مع طاقم تصوير. هبط أوليفر المعروف تحديدا لدى الإسرائيليين بفضل برنامجه التلفزيوني “الطاهي العاري”، أمس الثلاثاء، سرا بعد أن اختار إسرائيل لتكون موقعا لتصوير برنامجه الجديد الذي يتطرق إلى الخضراوات.

“كنت في السوق عندما وصل أوليفر، وتأثرت بالضجة التي ثارت استقبالا له. كان يبدو لطيفا، والتقط صورا مع أشخاص وتحدث مع الجميع. كما والتقط شرطيان صورا لهما معه. تجمع أشخاص كثيرون حول أوليفر وطاقمه”، قال يوفال شيف، صاحب حانوت في سوق الكرمل.

منذ أن هبط أوليفر في إسرائيل تناول شاورما خضرية، كبابا إسرائيليا، خبزا مصنوعا من الباذنجان، حساء الكبة التقليدي، وغيرها من الأطعمة. في المساء، زار سوق الأغراض القديمة (الرابش) في يافا المكتظة بالزوار، والتقط في إحدى مطاعمه صورة له وتناول أطعمة خضرية مختلفة.