نشر مراقب الدولة الاسرائيلية الفصل المتعلق من تقريره بأداء وزارة الامن الداخلي الاسرائيلية وما يتبعها من الشرطة وغيرها.
وجاء في الفصل المذكور ان الشرطة الاسرائيلية اشترت مئات المركبات لضمها لأسطولها الضخم دون ان تخضعها لفحوصات للتأكد من ملاءمتها لطبيعة عملها ومهامها.
ورصد التقرير الكثير من الاخطاء والخلل في عملية شراء السيارات الخاصة بالشرطة الاسرائيلية التي تملك اسطولا ضخما وصل عديده حتى العام الماضي الى 6,492 مركبة.
وتتم عملية شراء سيارات الشرطة في العادة عبر عطاءات تطرحها ادارة السيارات الحكومية لكن هذه المرة اشترت الشرطة سيارات دون ان تزود ادارة السيارات الحكومية بكتاب تفصيلي يوضح المتطلبات العملية الواجب توفرها في هذه السيارات لضمان ملاءمتها لطبيعة عمل الشرطة.
وأضاف التقرير ان ادارة السيارات الحكومية ارست العطاء على نوعين معينين من السيارات لكن الشرطة اشترت مئات السيارات من نوع واحد من بين الطرازين دون ان تجري عملية شفافة ومدروسة لتحديد الطراز المطلوب فيما اشترت الشرطة حتى نهاية عام 2016 سيارات لم يتم انتاجها اصلا لأعمال الشرطة دون ان تكلف خاطرها دراسة الخيارات الاخرى المتاحة.