أفادت الناطقة بلسان سلطة المحاكم، في بيان وصلت عنه نسخة إلى موقع الحمرا، أنّ "المحكمة المركزية في مدينة حيفا أصدرت حكمًا بالسجن الفعلي 12 شهرًا على شرطي عربي، عمل في شرطة عيرون/وادي عارة، بعد أن أدين بالسرقة والتآمر لتنفيذ جريمة"، بحسب البيان.
ووفقًا لما ورد في لائحة الإتهام فإنّه:" في تاريخ 22.01.2016، وعندما كان الشرطي المتهم يعمل ضمن إطار وظيفته مع زميل آخر له، قاما بتوقيف سيارة المشتكي، بعد اشتباههما بأنّه يقود سيارة مسروقة. وبعد فحص السيارة وتحقيق قصير مع السائق المشتكي، وتفتيشه جسديًا، وجد الشرطي المتهم في جيب المشتكي مبلغًا ماليًا وقدره 6200 شيكل، وعندها قام المتهم بالامساك بقميص المشتكي ودفعه لاتجاه السيارة وأخرج النقود من جيبه وأخذه، وحذره بأن لا يخبر أحدًا عن الأمر. بل وقال الشرطي المتهم للمشتكي أيضًا بأنّه "سيقطّعه" في حال أخبر أحدًا أنّه أخذ منه المبلغ المالي"، وفقًا لما ورد في لائحة الإتهام.
وجاء في لائحة الاتهام أيضًا أنّ:"وبعدها، قام الشرطي المتهم باعادة مبلغ 1000 شيكل للمشتكي من المبلغ المسروق، بحسب ما كتب في التقرير الكاذب. وبعدها تقاسم الشرطي المتهم مع زميله المبلغ المسروق المتبقي. وبعد الحادثة بيومين وفي أعقاب اشتباه أحد أفراد الشرطة العامل في مركز شرطة عيرون بالأمر، قرر الشرطي المتهم وزميله الاخر اعادة المال المسروق للمشتكي"، وفقًا لما ورد في بيان المحكمة.