خضع ملك المغرب محمد السادس لعملية ناجحة في القلب في باريس أمس الاثنين، حسب ما أعلنت وكالة المغرب العربي للأنباء.

وأضافت الوكالة أن الملك شعر يوم 20 كانون الثاني/يناير باضطراب في الإيقاع الأذيني بالقلب وأن الفحوصات الطبية كشفت أنه يعاني من رفرفة أذينية.

وقالت الوكالة إن ضربات القلب انتظمت بعد إجراء العملية في مستشفى أمبرواز باريه بالعاصمة الفرنسية الاثنين وإن الملك سيباشر مهامه الاعتيادية بعد فترة راحة أوصى بها الأطباء.