في واقعة غريبة، أقدم مواطن مصري على قتل عروسه الجديد بعد 9 أيام من زواجهما، وبرر فعلته بأنه طلب من زوجته تحضير الطعام لكنها رفضت.
العالم – مصر

وقال محامي الضحية وفقا لجريدة الجمهورية الحكومية في مصر، إن الزوج يعمل محاميا وبعد 9 أيام من الزواج، طلب من الضحية تجهيز الإفطار، فأخبرته أنها تعبان جدا، فحدثت مشادة بينهما، وعلى إثرها قتلها بطريقة بشعة.

وأضاف المحامي، أن المتهم اعترف بقتل زوجته، فبعد الاعتداء عليها بآلة حادة، أخذ "رمحا خشبيا" وغرزه في جسدها، وبعدها نزل للدور الأرضي في المنزل، وأخذ سكينا كبيرا وقطع أوصالها وفصل رأسها عن جسدها.

وبرر الزوج فعلته الشنعاء في تحقيقات النيابة بأن المجني عليها شتمته، وضربته، وأثبت الطب الشرعي أن الجاني لم يدخل بعروسه الضحية، وادعى أن جنيا متلبسا بها، وجاء بشيخ لإخراجه منها.