أعلن المحامي الفرنسي من أصل لبناني روبير برجي، المعروف بعلاقاته مع العديد من القادة الأفارقة، أنه اشترى لمرشح اليمين للرئاسة الفرنسية فرنسوا فيون، بدلتين، تبلغ قيمتهما 13 ألف يورو، هما بمثابة "هدية صداقة". 

قال المحامي في بيان أرسله إلى فرانس برس الجمعة إن هذه الهدية قدمت من دون أن يكون هناك "أي تنازع مصالح ولا استغلال نفوذ". أضاف: "لم أزر أبدًا مقر حملته، كما لم أشارك في أي من تجمعاته الانتخابية". 
اتسع التحقيق حول الوظائف الوهمية التي أمّنها فيون لزوجته واثنين من أبنائه، لتشمل أيضًا كشف ملابسات هدية البدلتين.
وكانت صحيفة "لوموند" كشفت أن المحامي برجي أوصى من محل "إرنيس" الفاخر لبيع الثياب على بدلتين في السابع من ديسمبر 2016 لفيون، بلغت قيمتهما 13 ألف يورو، ودفع برجي ثمنهما في العشرين من فبراير من السنة نفسها.
تابع المحامي في بيانه أن ما قدمه هو "عبارة عن هدية عادية، ولا يوجد من ورائها لا تعارض مصالح ولا استغلال نفوذ".والمعروف عن برجي أنه عمل مستشارًا غير رسمي للرئيس السابق نيكولا ساركوزي للشؤون الأفريقية.