أكدت الشركة المشغلة لبرج إيفل في العاصمة باريس، عزمها بناء جدار زجاجي مقاوم للرصاص حول الحديقة التي يوجد فيها المعلم الشهير.

وذكر رئيس مجلس إدارة الشركة بيرنارد غوديير، لصحيفة “لو باريزيان”، الفرنسية، أن الجدار الزجاجي المقاوم للرصاص، سيحيط بكامل الحديقة التي يوجد بداخلها برج إيفل، ولفت أنَّ بناءه سينتهي في الخريف القادم.

وأشار غوديير إلى أنَّ ارتفاع الجدار يبلغ 2.5 متر، مبينا أن هذه الخطوة تعدّ احترازية لتفادي أي هجمات “إرهابية”، وأوضح غوديير أن زوار البرج سيدخلون من باب واحد فقط.

وبين رئيس مجلس إدارة الشركة، أن تكلفة بناء الجدار ستبلغ 20 مليون يورو، لافتا إلى أن هذه الخطوة ستحدث تغييرات في خريطة الحديقة والطرق المؤدية إليها.

تجدر الإشارة أنَّ حوالي سبعة ملايين سائح يزورون برجل إيفل سنويا.

وتعرضت فرنسا لسلسلة هجمات إرهابية خلال الأعوام الأخيرة، أودت بحياة العشرات وأصابت المئات.