استمعت محكمة بريطانية لتفاصيل عمليات السرقة المحترفة، التي شهدت اختراق برامج 100 سيارة فارهة تدور بلا مفتاح مثل رانج روفر، ما بين مارس 2015 وأغسطس2016.
 
وأدار شخص يدعو مانجيت ساندو (32 عاما) العصابة، وعمل تحت توجيهاته عدة أشخاص نفذوا عمليات السرقة على الأرض. وحصلت العصابة على عدة صنعت لها خصيصا من قبل خبير أقفال لاختراق نظامها في ثوانٍ فقط. ثم زودت السيارات بأرقام لوحات مزيفة وأعيد بيعها في بريطانيا أو في السوق السوادء خارج البلاد.
 
وبلغت قيمة المسروقات 2.5 مليون جنيه استرليني. وأوضحت العصابة أن بعض السرقات تمت من حلال اقتحام المنزل وسرقة المفاتيح والبعض الآخر عبر اقتحام نظامها وتشغيلها بالعدة الخاصة.
 
واستهدفت العصابة سيارات "رانج روفر" و"لاند روفر" قبل أن يتم تهريبها بالشحن إلى دول افريقية. ومن المقرر أن تستكمل المحاكمة جلساتها للبت في أمر العصابة التي حيرت الشرطة على مدى سنة ونصف.