صينية ظلت بوعيها رغم توقف قلبها عن النبض

كادت فتاة صينية تعاني من مشكلات في القلب، أن تفارق الحياة، ولكنها بفضل جهود الأطباء، ظلت واعية على الرغم من توقف قلبها عن النبض، وبقيت على قيد الحياة.

وفقا لصحيفة Global Times، وقعت الحادثة في مدينة شيان بمقاطعة شينسي، حيث بدأت مشكلات القلب عند هذه الفتاة بسبب عدم النوم عدة ليال، إضافة إلى إصابتها بالبرد قبل أيام من نقلها إلى المستشفى، جراء التهاب عضلة القلب، الذي يتطور بسرعة وفي لحظة توقف قلبها عن النبض.

ونتيجة لذلك قرر الأطباء ربطها بجهاز الأكسجة الغشائية خارج الجسم ‏ECMO، لتحسين عملية التنفس وتنشيط القلب، حيث بقيت على هذه الحالة ثلاثة أيام، كانت خلالها في وعيها، حتى أنها كانت تتواصل مع أصدقائها.

ويشير الأطباء، إلى أن قلة النوم (وكذلك زيادته) تزيد من خطر النوبات القلبية، لذلك ينصحون بضرورة النوم ما لا يقل عن ست ساعات في اليوم.