ابتكر مهربون حيلة جديدة لتهريب زجاجات الخمور بعيدًا عن أعين رقابة وتفتيش رجال الجمارك في الكويت، إذ أقدم مروجون للخمور على تهريب كميات من زجاجات الخمر داخل أجهزة كمبيوتر، بشكل يصعب اكتشافه.
العالم - منوعات

وذكرت صحيفة الأنباء الكويتية أن المستشار جمال الجلاوي، مدير عام الغدارة العامة للجمارك، انتقل إلى ميناء الشويخ للإشراف على عملية الضبط ومتابعة اتخاذ الإجراءات القانونية، بعدما رصد رجال الجمارك وجود الحاوية لفترة تجاوزت الـ 90 يومًا، دون أن يتقدم أحد لتسلمها، فاتخذت الإدارة الإجراءات القانونية لفضها.

وقال عضو لجنة الإعلام الجمركي مراقب التفتيش إن حاوية الخمور كانت بحجم 40 قدمًا، واردة من دولة عربية، مشيرًا إلى أنه تم إخضاع الحاوية للتفتيش ليتبين أن أجهزة كمبيوتر كانت مشمولها أخفيت داخل كل جهاز منها 6 زجاجات خمر نوع "ريد ليبل".

وبحصر الكمية المهربة تبين أنها تبلغ 3600 زجاجة، إضافة إلى 60 ألف كيس "بان".