أعلن عدد من المنظمات النسائية في تونس عن تنظيم مسيرة، اليوم السبت، للمطالبة بالمساواة مع الرجال في حقوق الميراث.

وكان الرئيس التونسي، باجي قائد السبسي، قد عبر عن دعمه لمطلب المساواة بين المرأة والرجل في بلاده، وأمر بمراجعة قوانين الميراث التي تنص في الشرع الإسلامي على أن يرث الرجل ضعف ميراث المرأة.

ويقول مراسلون إنه من المتوقع أن يشارك آلاف النساء التونسيات في المسيرة.

ونقلت وكالة رويترز عن نبيلة حمزة، إحدى المشاركات في التنظيم، إن الرجال أيضا سوف يشاركون في المسيرة.

وقالت “لا يمكننا أن نقبل في القرن الحادي والعشرين وفي دستورنا هذا التمييز في القانون”، في إشارة إلى قوانين الميراث.