أكّد الرئيس الأميركي دونالد ترمب الخميس عزمه على تعيين المتحدّثة باسم وزارة الخارجية الأميركية هيذر ناورت، الصحافية السابقة في قناة "فوكس نيوز" المفضّلة لديه، سفيرةً للولايات المتحدة في الأمم المتحدة.

وفي وقت كانت وسائل إعلام أميركية عدّة نقلت أنّ ترمب عرض على ناورت هذا المنصب وأنّ هناك إعلانًا وشيكًا في هذا الصدد، قال الرئيس الأميركي إنّه ينظر "على نحو جاد" بتعيينها.

وأضاف لوسائل الإعلام "هي ممتازة. إنها إلى جانبنا منذ فترة طويلة. إنها تدعمنا منذ وقت طويل". 

وأوضح ترمب أنه سيتّخذ "على الأرجح" الأسبوع المقبل قراره في شأن الشخصية التي ستخلف نيكي هايلي السفيرة الأميركية الحالية في الأمم المتحدة والتي أعلنت في أوائل تشرين الأول/أكتوبر المنصرم استقالتها على نحو مفاجئ.