انتقد المتحدث باسم وزارة الخارجية التركي حسين مفتي أوغلو اليوم السبت، تحذير القنصلية الأمريكية رعاياها من احتمال وقوع هجمات إرهابية في منطقة شيشلي بمدينة إسطنبول.

وأوضح مفتي أوغلو في تصريح للصحفيين، أنّ تحذير القنصلية الأمريكية لا يستند إلى معلومات استخباراتية ملموسة، بل يستند فقط إلى تكثيف قوات الأمن التركية لدورياتها في المنطقة المذكورة.

وصباح أمس الجمعة حذرت القنصلية الأمريكية رعاياها القاطنين في مدينة إسطنبول، من احتمال وقوع هجمات إرهابية في منطقتي شيشلي ومجدية كوي وسط إسطنبول.

وقالت القنصلية الأمريكية في بيانها أمس: "قوات الأمن التركية تكثف من إجراءاتها الأمنية في منطقة شيشلي، ولهذا نطلب من المواطنين الأمريكيين توخي الحذر وأخذ الحيطة تجاه احتمال وقوع هجمات إرهابية".