إلى جانب صورة الملكة ستحمل الورقة النقدية الجديدة صورة عالم بارز راحل من حقول، مثل البيولوجيا والفلك والطب، كما أفادت "بي بي سي" قائلة إن مقترحات الجمهور يمكن أن تُقدم على موقع بنك انكلترا خلال الأسابيع الستة المقبلة. 

احتفاء بالتنوع
وأوضح البنك أن هناك الآن 330 مليون ورقة نقدية من فئة 50 جنيهًا إسترلينيًا قيد التداول، قيمتها الإجمالية 16.5 مليار جنيه إسترليني. 
 
وقال حاكم بنك انكلترا مارك كارني في دعوته الجمهور إلى ترشيح عالم خلال زيارة لمتحف العلوم في لندن إن هناك وفرة من العلماء "الذين شكَّل عملهم طريقة تفكيرنا في العالم، وما زالوا مصدر إلهام اليوم". أضاف "إن الأوراق النقدية فرصة للاحتفاء بتنوع المجتمع البريطاني وتسليط الضوء على مساهمة أعظم مواطنيه".
   
يمكن ترشيح أي عالم عمل في أي من الحقول العلمية، بما في ذلك الفلك والبيولوجيا والتكنولوجيا الحياتية والكيمياء والهندسة والرياضيات والطب والفيزياء والتكنولوجيا وعلم الحيوان، كما أوضح البنك.  

هوكينغ وتورنغ
وستتولى لجنة تضم أربعة خبراء متخصصين إعداد قائمة قصيرة، لكن القرار النهائي سيتخذه حاكم البنك، وسيُعلن موعد طرح الورقة النقدية الجديدة للتداول في وقت لاحق.  
 
يتصدر قائمة المرشحين لتزيين الورقة النقدية الجديدة بصورته الفيزيائي الراحل ستيفن هوكينغ، الذي كان من أشهر العلماء في العالم. ويُرجح أن يحظى اختيار هوكينغ، الذي كان أستاذ علم الكون في جامعة كامبريدج، بتأييد قوي من الجمهور رغم أنه توفي منذ فترة قصيرة نسبيًا، في فبراير من هذا العام.  
 
من الأسماء المرشحة بقوة أيضًا آلان تورنغ رائد علم الحوسبة وعالم الرياضيات، الذي ساعد الحلفاء في الحرب ضد ألمانيا النازية بابتكار طرق لفك الشفرات الألمانية.  

دعم للنساء
كثيرون يطالبون بوضع صورة عالمة هذه المرة. وتأتي في صدارة الأسماء النسائية عالمة الرياضيات الانكليزية أيدا لوفلايس، التي اشتغلت على كومبيوتر ابتدائي متعدد الأغراض سُمّي "المحرك التحليلي".  
 
وتذكر "بي بي سي" من المرشحات القويات لتزيين الورقة النقدية بصورتها الدكتورة روزاليند فرانكلين، التي أسهمت في اكتشاف بنية الحمض النووي، وهو اختراق حقق لزملائها الفوز بجائزة نوبل لاحقًا. ويقول كثيرون إنه من الممكن انصافها بعدما لحق بها من إجحاف وتهميش لدورها عبر طبع صورتها على الورقة النقدية الجديدة.   
 
تضم اللجنة التي ستعد القائمة القصيرة العالمة الفضائية ماغي أدرين بوكوك والكاتبة والخبيرة بعلم الوراثة إميلي غروسمان ورئيس تحرير مجلة تاريخ العلم سايمون شافر والعالم المتخصص في الفيزياء النظرية وفيزياء الجسيمات سايمون سنغ. وتنص شروط بنك انكلترا، على أن يكون المرشح لطبع صورته على الورقة النقدية من العلماء المتوفين، باستثناء الملكة. 
 
نقود بلاستيكية مقبلة
وكانت شكوك أُثيرت في العام الماضي في بقاء الورقة النقدية من فئة 50 جنيهًا إسترلينيًا بسبب مخاوف من أن يستخدمها المجرمون على نطاق واسع وعدم استخدامها إلا ما ندر في المشتريات الاعتيادية. وجرى نقاش بمشاركة الحكومة حول إمكانية إلغائها. وكان بيتر ساندس الرئيس التنفيذي لبنك ستاندارد تشارترد وصف هذه الورقة النقدية بأنها "عملة النخب الفاسدة والجريمة بكل أشكالها والتهرب من الضرائب".  
 
لكن الحكومة أعلنت أخيرًا أنها تخطط لطبع نسخة جديدة من هذه الورقة النقدية في بريطانيا، ستكون مصنوعة من البلاستيك، وبالتالي أكثر ديمومة وأمانًا، ومن الصعب تزويرها.  
 
ويظهر على الورقة النقدية الحالية من فئة 50 جنيهًا مخترعا الآلة البخارية جيمس واط وماثيو بولتن. وظهرت صورة الكاتبة جين أوستن على الورقة النقدية من فئة 10 جنيهات إسترلينية بعد انطلاق حملة للمطالبة بتمثيل نساء غير الملكة على النقود الورقية البريطانية.