ويمكن الهرب من صخب المدينة إلى الشواطئ الساحرة حيث يستطيع الزوار الإسترخاء على رمال جومتيان الذهبية تحت ظلال الأشجار الشاهقة، ويمكن لعشاق المياه الإستمتاع بالأنشطة المختلفة كركوب الأمواج والتزلج والغطس، والإستراحة في أحد المطاعم المحلية التي تقدم أشهى المأكولات البحرية الطازجة. 

ويجسد معبد "الحقيقة" تحفة فنية رائعة للهندسة المعمارية التايلاندية الفريدة من نوعها والذي وصف بأنه روعة سماوية تم إنشاؤها على الأرض مزينة بشكل متقن بالمنحوتات الخشبية، كما يستطيع السياح أثناء زيارة المعبد الإستمتاع بالعروض الثقافية التايلاندية والملاكمة التايلاندية أو الذهاب بجولة لركوب الفيلة والخيول أو اكتشاف المنطقة عبر رحلة ممتعة بالقوارب السريعة. 

ولا يمكن تفويت السوق العائم الأكبر في باتايا الذي يجمع بين أربعة مناطق حيث تمنح هذه الخلية الصاخبة الزوار فرصة لتجربة الحياة المحلية بأسعار منخفضة، وتشمل جولة القوارب زيارة حقول الأرز والمنازل التايلاندية القديمة ومتحف الطائرة الورقية. وسوف يستمتع الأطفال بوقتهم في حديقة باتايا الترفيهية التي تضم حديقة مائية وبارك يحتوي على مجموعة من الألعاب الممتعة وأماكن عالية لمشاهدة أجمل المناظر الخلابة للطبيعية المحيطة أو القيام برحلة إلى عالم البحار في الأكواريوم حيث يستطيع الزوار إطعام الأسماك والغوص مع أسماك القرش وإطعام ثعالب الماء.