أصبح بالإمكان التمتع بغرفة نوم خاصة مع شاشتي عرض داخلها على متن الخطوط القطرية، "قطر إيرويز"، في درجة رجال الأعمال، بحيث يمكن تحويل مقعدين متجاورين إلى سرير مزدوج.
وتعتبر هذه المبادرة هي الأولى من نوعها في صناعة الطيران بالعالم.
ويمكن لأربعة أشخاص أن يعدلوا مقاعدهم للحصول على منطقة خاصة بهم للجلوس، سواء كانوا عائلة، أو أصدقاء أو زملاء عمل، ويمكنهم تناول الطعام، والعمل معاً ضمن مجموعة.
ووصف جوناثان هاردينغ، نائب الرئيس الأول لشركة النقل في أوروبا، مقصورات "كويت" بأنها "منتج من الدرجة الأولى في درجة رجال الأعمال".
وقال لجمعية الصحافة "لدينا أول سرير مزدوج في السماء"، ويمكن للأشخاص الذين يسافرون معاً الاستفادة من ذلك، وكذلك بالنسبة لمن يسافر لوحده، يمكنه الحصول على الخصوصية بجانب أحد المقاعد قرب النافذة، بحيث يمكن تعديل الأماكن بطريقة مرنة ومريحة.
وقال محلل الطيران، ألكس ماتشراس، إن هذه المقصورات هي أفضل درجات الأعمال في السماء اليوم. وأضاف أنه سرير مريح جداً، محاط بديكور وأثاث جميل.
وتم إطلاق هذه الخدمة في الطائرات التي تقلع من مطار هيثرو، وستصبح متوفرة من باريس ونيويورك، بحسب صحيفة "ديلي ميل".