اعتقلت الشرطة البريطانية، الجمعة، شخصًا أمام مبنى البرلمان في العاصمة لندن، وأغلقت البوابة الرئيسية للمبنى، وكانت أعلنت قبل ذلك أنها "تتعامل مع حادث أمني". وقالت الشرطة إنها اعتقلت رجلاً قرب البرلمان للاشتباه في حيازته سكينًا، مشيرة إلى عدم ورود تقارير عن إصابات. كما أنها أغلقت بوابات ومداخل البرلمان. وقال شهود عيان إن ثلاثة رجال شرطة اعتقلوا الرجل، بينما كان أربعة أو خمسة ضباط مسلحين آخرين يقومون بدوريات في المنطقة المجاورة، كما تمركزت سيارة الشرطة وسيارة الاسعاف في مكان قريب.

وقالت شرطة العاصمة في بيان، "في الساعة 11.10 من صباح اليوم الجمعة، اعتقل رجل بالقرب من قصر وستمنستر. وقد اعتقل الرجل الذي كان في الثلاثينات من عمره للاشتباه في امتلاكه سكينًا. ولم ترد أنباء عن وقوع اصابات ". يشار إلى أن ذات المكان كان شهد هجومًا ارهابيًا في مارس الماضي، قتل فيه ضابط شرطة طعنًا، بعد ان قام الارهابي بدهس عديدين وقتل اربعة أشخاص، من بينهم اثنان من المارة على الجسر، وضابط الشرطة الذي تم طعنه، والمهاجم نفسه، وكان تنظيم (داعش) تبنى الهجوم. -