اتفقا على «اكتشاف العالم الآخر».. مصرى وزوجته الأيرلندية يوثقان انتحارهما فى الغردقة

" />

 

كشفت التحقيقات الأولية لمباحث البحر الأحمر غموض العثور على جثتى مصرى وزوجته الأيرلندية طافيتين داخل حمام سباحة بفيلا بمنطقة مبارك 6، وتبين أنهما قررا الانتحار، وقاما بتوثيق نفسيهما ووضع ثقل حديدى حول جسديهما، ووثّقا ذلك عبر تسجيله من خلال كاميرات المراقبة بالفيلا.

وأضافت التحقيقات أن الزوجين اتفقا على اكتشاف العالم الآخر، ومن ثَمَّ قررا الانتحار سويا حتى يعيشا فيه سوياً.

وتابعت أن مالكة الفيلا تركتهما داخلها، عقب سفرها خارج الغردقة، وبعد عودتها- بعد أسبوع- اكتشفت الواقعة، وعثرت الأجهزة الأمنية على جثتى المجنى عليهما طافيتين على المياه، وتبين وجود كاميرا تصوير مثبتة على حامل خاص بمنتصف حمام السباحة تحتوى على مقطع فيديو لعملية الانتحار، وتم الدفع بسيارتى إسعاف إلى موقع الحادث لنقل الجثتين إلى مشرحة مستشفى الغردقة العام.

وبتفتيش منزلهما عُثر على متعلقاتهما الشخصية كاملة، وجهاز لاب توب يحوى مقاطع فيديو للمتوفيين، توضح تجهيزهما لعملية الانتحار، وأجندة خاصة بالمتوفى، تتضمن عبارات مثل: «عزيزتى روحى هذه آخر ليلة لكِ فى هذه الدنيا، واليوم القادم فى هذه الدنيا ستصبحين ملاكاً فى السماء»، كما تضمنت العبارات تأكيد الزوج أن روحيهما ليستا سعيدتين على الأرض، وأنهما قررا الرحيل إلى السعادة وتعميد نفسيهما فى حياة أخرى أبدية، وتحرر محضر بالواقعة، وتم إخطار النيابة لمباشرة التحقيقات.