ضربة اضافية لليهود الشرقيين: كبير تجار اسرائيل، رامي ليفي، صاحب شبكة بيع المواد الغذائية والهواتف الخلوية "رامي ليفي"، معرض للسجن بتهمة استخدام كاميرات مراقبة وشبكة الهواتف الخليوية التي يملكها من أجل ملاحقة مستخدمين كانوا في خلاف معه، ومحاولة طمس شكاوى على مخالفات جنسية من قبل كبار الموظفين.
وكانت شرطة إسرائيل أوصت اليوم الخميس بتقديم لائحة اتهام ضد ليفي، وفقا لما نشرته القناة الثانية الإسرائيلية.