ارتفع متوسط الأجور في الاقتصاد الاسرائيلي خلال شهر اذار الماضي ليصل الى 10,449 قبل الخصومات مسجلا ارتفاعا على اساس سنوي بنسبة 5% في شهري يناير- اذار، ومواصلا ارتفاعه الذي سجله على اساس سنوي خلال الاشهر اكتوبر – ديسمبر من عام 2016 بواقع 4.7% وفقا للمعطيات الاحصائية التي نشرها أمس الاربعاء مكتب الاحصاء المركزي الاسرائيلي.

ورغم هذا الارتفاع لا زال ثلثي الاجراء في اسرائيل "2.344 مليون" يعملون في فروع اقتصادية يبلغ متوسط الاجر فيها اقل من المتوسط العام في الاقتصاد الاسرائيلي، مقابل ثلث الاجراء "1.204 مليون" يعملون في فروع يحصلون منها على اجر اعلى من المتوسط العام.

وسجلت فروع التكنولوجيا المتقدمة "هاي تيك" والاتصالات اعلى متوسط للاجر بواقع 20,399 شيكل قبل الخصومات وقطاع الخدمات المالية والتأمين بواقع 20,674 شيكل، فيما جاءت قطاعات الخدمات الفندقية والطهو في اسفل القائمة بمتوسط اجر 4,818 شيكل.

وبلغ متوسط اجر العاملين في قطاع التعليم الذي يضم اكبر عدد للوظائف بواقع 519.8 وظيفة 7.670 شيكل قبل الخصومات.

وبلغ عدد الوظائف التي يشغلها الاجراء في الاقتصاد الاسرائيلي 3.548 مليون وظيفة خلال شهر اذار الماضي بزيادة نسبتها 0.4% على اساس سنوي في الاشهر يناير- اذار الماضيين وذلك بعد تسجيل شهري اكتوبر- ديسمبر من العام الماضي 2016 ارتفاعا في عدد الوظائف بنسبة 1.4 %.