هل تبدل أستراليا عملتها الوطنية من الدولار إلى الدولاريدو، فيصل معجبو مسلسل "عائلة سيمبسون" الكرتوني إلى ما يريدونه بتجميل العملة الاسترالية؟

فقد وقع عشرات الآلاف على عريضة إلكترونية عبر موقع change.org، أطلقها توماس بروست، مطالبين بتغيير اسم الدولار الاسترالي الى دولاريدو، نسبة إلى إحدى حلقات هذا المسلسل، التي يفاجأ فيها رجل استرالي باكتشاف فاتورة هاتف تبلغ 900 دولاريدو، نتيجة اتصال استمر ست ساعات من الولايات المتحدة.

جاء في هذه العريضة أن الاقتصاد الاسترالي يعاني بسبب تراجع أسعار السلع العالمية، "لذلك نحن بحاجة إلى شيء يحرك هذا الاقتصاد، وهذا الشيء هو تغيير اسم العملة الاسترالية الى  دولاريدو. فهذا سيجعل ملايين الناس حول العالم يرغبون بامتلاك العملة الاسترالية الجديدة نظرًا إلى صلتها بعائلة سمبسون، ما سيرفع من قيمة هذه العملة".

وتسعى العريضة إلى الحصول على 50 ألف توقيع، لكن العدد تجاوز 60 ألفًا بعد أقل من أسبوع على إطلاقها، وإن كان لا يزال من غير الواضح ما قد يحصل حين تبلغ العريضة عدد التواقيع المطلوب. وقد لقيت هذه العريضة دعمًا قويًا من وسائل التواصل الاجتماعي على وسم dollarydoos#.

وعلق مراقبون اقتصاديون على هذه العريضة بالقول إنها لا تقدم الدافع المقنع لمثل هذا التغيير، فتغيير العملة يخضع لشروط اقتصادية أهمها ضرورة إجراء هذا التبديل لوقف انهيار العملة بشكل متسارع، وهذا ما لا يحصل لأستراليا اليوم.